-->

إعداد الاخصائيين النفسيين في مجال الوقاية والعلاج من الادمان: التدريب والتخطيط.. مشروع تدريبرابطة الاخصائيين النفسيين نموذجًا

 

كلمة الاستاذ الدكنور ايمن عامر

مقرر المؤتمر

في افتتاح المؤتمر

الأستاذ الدكتور شاكر عبد الحميد مقرر لجنة علم النفس ورئيس المؤتمر..

السادة الحضور الأساتذة والزملاء والباحثين وممثلي الهيئات العلمية والثقافية..

بداية نرحب بحضراتكم جميعًا، ونشكركم على مشاركتنا في هذا الملتقي الثقافي والمؤتمر العلمي.

الأساتذة الأفاضل:

تُعْقَدُ المؤتمرات عادةً لتحقيقِ أهداف عديدةٍ، ومن أبرز هذه الأهداف:

  • إلقاء الضوء على ظاهرة مجتمعية، يرى المخططون للمؤتمر أهمية تنبيه المجتمع لضرورة استخدام المنهج العلمي لمواجهتها.

  • أو إلقاء الضوء على موضوع علمي، يرى المخططون لعقد المؤتمر أهمية استثارة المجتمع العلمي للاهتمام به.

  • أو استعراض جهد علمي بُذِل، يحاول القائمون عليه تعريف المجتمع العلمي به، وبما أُنجز منه، رغبة في الاستفادة والإفادة لاستكمال المسار فيه.

وفي الواقع، فإن مؤتمرنا هذا يجمع بين الثلاثة أهداف السابقة؛ فهو من ناحية يحاول أن يلقي الضوء على ظاهرة شديدة الأهمية، وشديدة الحساسية لمجتمع متنام مثل مجتمعنا المصري، وهي ظاهرة تعاطي المخدرات، والتي بذل من أجل دراستها علميا ومكافحتها بطريقة منهجية جهودٌ عديدة على أيدي باحثين وعلماء منتميين لعدة مؤسسات علمية جادة.

  • ومنها المركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية، واحتضانه للبرنامج الدائم لبحوث تعاطي المخدرات (برئاسة العالم الجليل أ.د. مصطفى سويف) منذ أكثر من أربعين عامًا.

  • والمجلس القومي لمكافحة وعلاج الإدمان، وما انبثق عنه؛ من تشكيل للجنة الاستشاريين العلميين، التي أنجزت الاستراتيجية القومية لمكافحة المخدرات عام 1992، في فترة رئاسة الدكتور عاطف صدقي رئيس الوزراء في ذلك الحين.

  • ثم صندوق مكافحة وعلاج التعاطي والإدمان الذي تترأس مجلس إدارته الآن أ.د. غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي، ومديره الأستاذ عمرو عثمان، وهو الصندوق الذي حاول منذ إنشائه التوعية بالظاهرة ومكافحتها، والتعاون مع مختلف الجهات لتقديم الخدمات العلاجية للمتعاطين.

  • أمَّا لجنة علم النفس بالمجلس الأعلى للثقافة، فبحكم منطق تشكيلها، فإنها تضع على رأس أولوياتها المواجهة الثقافية للظواهر المجتمعية شديدة الخطورة على بنية المجتمع ومستقبله، ومِن ثَمَّ يأتي الاهتمام بالتعاطي والإدمان ونشر ثقافة مكافحتهما ضمن أبرز أولويات الاهتمام لدى لجنتها الراهنة.

أمَّا الهدف الثاني لمؤتمرنا هذا فهو يتبين من قراءة عنوانه الرئيسي، فيركز عنوانه على أهمية التخطيط والتدريب لإعداد الأخصائيين النفسيين في مجال الوقاية والعلاج من الإدمان. والذين يشكلون أحد أبرز أعضاء الفريق العلاجي للتعاطي والإدمان، وأبرز أعضاء فرق الوقاية من هذه الظاهرة، وهؤلاء لم تبذل حتى الآن الجهود الكافية لإعداد خطط تدريبهم وإعدادهم على النحو المأمول المتناسب مع أهمية دورهم.

ويأتي العنوان الفرعي للمؤتمر معبرًا عن الهدف الثالث للمؤتمر، فهو يتناول “مشروع رابطة الأخصائيين النفسيين كنموذج للجهود التي تبذل في اتجاه السعي لإعداد أخصائي نفسي كُفء قادر على المشاركة في مواجهة هذه الظاهرة. وهو المشروع الذي موّله مشكورا صندوق مكافحة وعلاج الإدمان بمشاركة الرابطة، في إطار سعيهما إلى تحقيق الغايات المأمولة. وفي إطار هذا المشروع اختير المتدربون بشروط خاصة، ومن جهات متنوعة؛ فمنهم أعضاء بالرابطة، ومنهم أعضاء من العاملين بالصندوق ومنهم أخصائيون نفسيون من وزارة التربية والتعليم، وسعى المشروع إلى إشراك عدد محدود من المتدربين من غير الأخصائيين النفسيين ممن يشاركون في الفريق العلاجي (كالأطباء) أو الفريق الوقائي (من خريجي علم الاجتماع والإعلام، والتربية والتمريض)، والذين اختيروا بدقة، واجتازوا اختبارات عديدة للتحقق من حجم الإفادة من البرنامج التدريبي، الذي قدمه أساتذة من مختلف التخصصات والكليات والجامعات المصرية؛ فمنهم أساتذة من أقسام علم النفس بكلية الآداب بجامعات: القاهرة، وبني سويف، والإسكندرية وحلوان وجنوب الوادي، والفيوم فضلًا عن أطباء وقضاة وقانونيين ومحاضرين بالصندوق، وأعضاء بالبرنامج الدائم لبحوث تعاطي المخدرات.

وأخيرا لا يسعنا سوى التقدم للمجلس الأعلى للثقافة، بوافر الشكر على احتضانه لهذا الملتقى، وتقديمه لمختلف سبل العون لإنجاح هذا المؤتمر.

وفي النهاية أشكر لكم حضوركم، وأترك الكلمة للأستاذ الدكتور شاكر عبد الحميد رئيس المؤتمر للترحيب بكم.

 

اخبار المؤتمر

الخبر على صفحة المجلس الاعلي للثقافة

http://scc.gov.eg/activities/events/%D9%85%D9%84%D8%AA%D9%82%D9%89-%D8%A5%D8%B9%%D8%A8-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%AE%D8%B7%D9%8A%D8%B7

الخبر في جريدة الخبر الهادف

https://www.youm7.com/story/2017/3/11/%D8%A5%D8%B9%D8%AF%D8%A7%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AE%D8%B5%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D9%8A%D9%86-%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%81%D8%B3%D9%8A%D9%8A%D9%86-%D9%84%D9%84%D9%88%D9%82%D8%A7%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%84%D8%A7%D8%AC-%D9%85%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%AF%D9%85%D8%A7%D9%86-%D9%85%D9%84%D8%AA%D9%82%D9%89-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B9%D9%84%D9%89-%D9%84%D9%84%D8%AB%D9%82%D8%A7%D9%81%D8%A9/3138308

الخبر في جريدة اليوم السابع

http://www.elkhaber-eg.com/%D9%85%D8%A4%D8%AA%D9%85%D8%B1-%D8%A5%D8%B9%D8%AF%D8%A7%D8%AF%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AE%D8%B5%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D9%8A%D9%86-%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%81%D8%B3%D9%8A%D9%8A%D9%86-%D9%81%D9%8A-%D9%85/